درجة وعي الأسرة بالآثار الاجتماعية والنفسية لاستخدام الأطفال للأجهزة الالكترونية دراسة ميدانية مطبقة بمنطقة قصر بن غشير

  • علي شهوب منصور سعيدة كلية التربية قصر بن غشير جامعة طرابلس

الملخص

تعتبر الأسرة مؤسسة اجتماعية أصيلة في التنشئة الاجتماعية للأبناء، فالأسرة هي الخلية والنواة الأولى التي تتولى عمليات بناء وتحصين المجتمع وحفظه من التفكك، من خلال ممارساتها للسلطة الأبوية، ومسؤولياتها الاجتماعية الطبيعية عن تربية الأطفال، وغرس فيهم القيم التي تتفق مع المنظومة الاجتماعية والأخلاقية  السائدة، وانه في ظل طفرة التطور التكنولوجي الذي دخل كل بيت وصار جزء من متطلبات الحياة اليومية، كان على الأسرة التعامل مع هذا التطور التكنولوجي بصوره وأدواته المتعددة، من أجهزة الكترونية إلى أجهزة الهواتف الذكية، وذلك بادراك تأثيراتها السلبية على الأطفال وسبل الحد منها.

ومن هنا كانت إشكالية هذه الدراسة التي تمثلت في الوقوف على درجة وعي الأسرة بالآثار الاجتماعية والنفسية لاستخدام الأطفال للأجهزة الالكترونية والذكية، وقد تناولت الدراسة هذه الإشكالية بالتحليل من جانبين، الأول إطار نظري تحددت فيه أهمية الدراسة، و أهدافها، وتساؤلاتها، واستعراض لبعض المفاهيم وتحليل الدراسات السابقة، والجانب الثاني ميداني، استرضت فيه الدراسة تحليل وتفسير البيانات والمعلومات التي تم جمعها من مجتمع الدراسة، ولقد توصلت الدراسة إلى عدد من النتائج المهمة التي تحققت معها أهداف الدراسة، وتم الإجابة من خلالها على تساؤلات الدراسة، واختتمت الدراسة بتقديم بعض التوصيات والمقترحات، التي من شئنها أن تسهم في الرفع من درجة وعى الأسرة بالآثار المترتبة على استخدام الأطفال للأجهزة الالكترونية والذكية.

منشور
2021-04-10
كيفية الاقتباس
سعيدةع. ش. م. (2021). درجة وعي الأسرة بالآثار الاجتماعية والنفسية لاستخدام الأطفال للأجهزة الالكترونية دراسة ميدانية مطبقة بمنطقة قصر بن غشير. الأستاذ, (19). استرجع في من https://uotpa.org.ly/alostath/index.php/alostath/article/view/213
القسم
المقالات